سياسيون وانتخابات، انتخبوا بحرية و شاركوا في الديمقراطية، شاركوا في التغييرعن طريق الاستفتاء عبر الانترنت
left right

تفاصيل Haraket Amal

> Lebanon > الأحزاب > Amal Movement
 Haraket Amal  Haraket Amal
 Haraket Amal
حركة أمل‎ (Ḥarakat ʾAmal) | The Amal Movement is a Lebanese political party associated with Lebanon's Shia community.
email

وصف المترشح: 

Haraket Amal

ARA:

 

أفواج المقاومة اللبنانية أو حركة أمل تأسست تحت مسمى حركة المحرومين بعد دعوة الإمام السيد موسى الصدر في خطاب ألقاه بتاريخ 20/1/1975، بمناسبة ذكرى عاشوراء، المواطنين اللبنانيين إلى تشكيل مقاومة لبنانية تتصدى للاعتداءات الإسرائيلية.

 

إنّ حركة المحرومين هي حركة الجميع، إنّها تتبنّى الحاجات وتنظر إلى حرمان المواطنين، وتدري الحلول وتتحرك فوراً لأجلها وتناضل إلى جانب المحرومين إلى النهاية إنها حركة اللبنانيين كل اللبنانيين، إنّها حركة اللبناني نحو الأفضل.. ترأّس حركة أمل بعد السيّد موسى الصدر الرئيس حسين الحسيني، والذي كان رئيساً للمجلس النيابي، أمّا الآن فيرأس الحركة نبيه بري رئيس مجلس النواب اللبناني.

 

في العام 1974 توج السيد موسى الصدر حركته المطلبية والسياسية التي بدأها في أوائل الستينات بالإعلان عن ولادة حركة المحرومين في مهرجاني بعلبك وصور بحضور مئات الآلاف من المواطنين من مختلف الطوائف اللبنانية وحدد هدفها بمحاربة الحرمان وإرساء العدالة الإجتماعية .

 

source in Arabic language

 

 

ENG:

 

The Amal Movement (or Hope Movement in English, Arabic: حركة أملḤarakat ʾAmal) is a Lebanese political party associated with Lebanon's Shia community. It was founded as the "Movement of the Dispossessed" in 1974. The Amal Movement is, by a small margin, the largest Shia party in parliament, having thirteen representatives to Hezbollah's twelve. Amal is currently in an alliance which includes the Free Patriotic Movement, Hezbollah, and the Progressive Socialist Party.

 

The movement's current name was originally used by the Movement of the Dispossessed militia, the "Lebanese Resistance Regiments", Arabic: أفواج المقاومة اللبنانية‎. This name, when abbreviated, created the acronym "Amal", which means "Hope" in Arabic.

 

Amal after the war

Amal was a strong supporter of Syria after 1990 and endorsed Syria's military presence in Lebanon. After Rafik Hariri's assassination in 2005, Amal opposed the Syrian withdrawal and did not take part in the cedar revolution. Since 1990, the party has been continuously represented in the parliament and the government. Amal's enemies often criticize it for corruption among its semi-major leaders. Nabih Berri was elected speaker of parliament in 1992, 1996, 2000, 2005 and 2009. Currently, Amal has 13 representatives in the 128-seat Lebanese parliament. According to Amal officials, the party's militants "have been involved in every major battle since fighting began" during the 2006 Israel-Lebanon Conflict, and at least 8 members were reported to have been killed.

 

Leader: Nabih Berri

Founder: Musa al-Sadr and Hussein el-Husseini

Founded: 1974

Ideology: Conservatism 

 

source

4.3.09

updated: 03.12.2012

icon Amal Movement
icon Amal Movement

ElectionsMeter لا يتحمل اي مسؤولية حول محتوى الحجج و التعاليق. نرجوا منكم الاتصال بالمصدر مباشرة. كل حجة او تعليق يجب ان يحتوي على اسم الكاتب و المصدر الاصلي. يجب ان تكون لدى المستعملين دراية بحقوق الكاتب. الرجاء الاطلاع على قواعد البوابة وإذا كان النص يحتوي على خطأ ، معلومات غير صحيحة ، تريد اصلاحها ، أو حتى اردت ان تغير مضمون الحساب ، يرجى الاتصال بنا. اتصل بنا..

 
load menu