سياسيون وانتخابات، انتخبوا بحرية و شاركوا في الديمقراطية، شاركوا في التغييرعن طريق الاستفتاء عبر الانترنت
left right

> Palestine > السياسيون > Fatah > Farouk Kaddoumi
فاروق القدومي  فاروق القدومي 
فاروق القدومي 
رئيس الدائرة السياسية بمنظمة التحرير الفلسطينية وأمين سر حركة فتح. | The Secretary-general of Fatah's central committee in Tunisia.
email

وصف المترشح: 

فاروق القدومي

ARA:

 

فاروق قدومي (أبواللطف) (ولد سنة 1931) رئيس الدائرة السياسية بمنظمة التحرير الفلسطينية وأمين سر حركة فتح, من المعارضيين لاتفاقية أوسلو.

 

حياته

هو فاروق رفيق الاسعد القدومي ولد وعاش حياتة في فلسطين في قرية جينصافوط إحدى قرى قلقيليه وهو سليل امير اقطاع جينصافوط "اسعد باشا الاحمد القدومي "، توفي والده وهو طفل صغير ،وفي عام 1949م التحق بالجيش الأردني، ثم تركه للعمل في السعودية حتى عام 1954م، والتحق بالجامعة الأمريكية في القاهرة عام 1954م لإتمام دراسته الجامعية وتخرج فيها عام 1958م. وفي هذه الأثناء انتسب لصفوف حزب البعث العربي الاشتراكي.

 

الحياة السياسية

في بداية حياته السياسية انضم القدومي إلى حزب البعث العربي الاشتراكي منذ أربعينيات القرن الماضي, وأثناء دراسته بمصر التقى ياسر عرفات (أبو عمار) وصلاح خلف (أبو إياد) ليتم تأسيس حركة التحرير الوطني الفلسطيني في نهاية الخمسينات بمشاركة خليل الوزير (أبو جهاد) ومحمود عباس (أبو مازن).

 

في 1969 رشحته حركة فتح لعضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية التي أصبح رئيسا لدائرتها السياسية في 1973. أقام في الأردن غير أن السلطات الأردنية اعتقلته إثر أحداث أيلول الأسود عام 1970 فغادر الأردن إلى سوريا. كان القدومي ضمن قيادات منظمة التحرير الفلسطينية التي غادرت بيروت إلى تونس في 1983 بعد الغزو الإسرائيلي للبنان.

 

عارض القدومي اتفاقات أوسلو التي اعتبرها تشكل خيانة للمبادئ التي قامت عليها منظمة التحرير الفلسطينية ورفض العودة مع قيادات منظمة التحرير إلى الأراضي الفلسطينية وظل يقيم في تونس. عقب وفاة الرئيس ياسر عرفات في نوفمبر/تشرين الثاني 2004 نشب خلاف بين القدومي ومحمود عباس حول خلافة عرفات على رأس حركة فتح. عرف القدومي أيضا بمعارضته الشديدة للخلاف بين حركتي فتح وحماس الذي يرى أنه سيؤدي إلى صراع شامل بين مختلف الفصائل الفلسطينية.

 

عباس وراء اغتيال عرفات

أثارت الوثيقة التي اصدرها فاروق القدومي يوم 14-7-2009 التي اتهم فيها دحلان وعباس باغتيال عرفات في محضر مع قادة أسرائيلين ردود فعل كبيرة، القدومي اكد في لقاء على الجزيرة صحة الوثيقة التي ادت أيضا إلى اغلاق مكتب الجزيرة في أراضي السلطة.

 

مصدر

 

 

ENG:

 

Farouk al-Kaddoumi (alternative transliteration, Faruq al-Qaddumi; Arabic: فاروق القدومي‎; born 1931), also known as Abu al-Lutf, is the Secretary-general of Fatah's central committee and PLO's political department in Tunisia.

 

Early life

Farouk Kaddoumi was born in the town of Jinsafut near Nablus and later his family moved to Jaffa in present-day Israel. During the 1948 Arab-Israeli War they fled to Nablus in the West Bank. For three years in the early 1950s he worked in Saudi Arabia for the Arab-American Petroleum Company (ARAMCO). In 1954 he moved to Egypt and while studying economy and political science at the Cairo University, he joined the Baath party.

 

Political career

In 1960 he joined Fatah in the United Arab Emirates. In 1965-66 he worked for the ministry of health of Kuwait but in 1966 was expelled from the country for anti-governmental activities connected with the PLO. By 1969 he became one of key figures in the PLO and after 1973 he headed its political department in Damascus, Syria. In 1976, Arafat and Kaddoumi met with Meir Vilner and Tawfik Toubi, heads of Rakah (New Communist List), which had developed after the 1965 split in the Israeli Communist Party, and from which Hadash eventually developed. This meeting led to a close cooperation. After the Oslo accords in 1993, which he opposed as a betrayal of the PLO's principles, he refused to move to the Palestinian territories with the rest of the leadership to set up the Palestinian National Authority (PNA).

 

Upon Arafat's death, Farouk Kaddoumi constitutionally succeeded him to the position of Fatah chairman. As head of the PLO's political department, Kaddoumi has primary responsibility for foreign representation, however, PLO embassies were reorganized by Abbas and PNA Prime Minister Salam Fayyad by removing Kaddoumi loyalists as ambassadors in PLO representations world wide. Abbas has redirected foreign contacts to pass through the PNA's Minister of Foreign Affairs Nasser Al-Qidwa, and later Ziad Abu Amr and Riad Al-Maliki, which has infuriated Kaddoumi.

 

While Abbas is undoubtedly the stronger player in this power struggle, members of the Abbas faction reportedly worry that Kaddoumi's militant attitude will eventually win over radical segments of the Fatah, or that he will ally with hardline forces outside the movement, such as the Hamas. Kaddoumi has repeatedly made official visits to the Asad regime in Damascus, where he was presented as representing the Palestinian movement in the Syrian press.

 

source

31st October 09

updated: 2013-05-10

icon Farouk Kaddoumi
icon Farouk Kaddoumi

ElectionsMeter لا يتحمل اي مسؤولية حول محتوى الحجج و التعاليق. نرجوا منكم الاتصال بالمصدر مباشرة. كل حجة او تعليق يجب ان يحتوي على اسم الكاتب و المصدر الاصلي. يجب ان تكون لدى المستعملين دراية بحقوق الكاتب. الرجاء الاطلاع على قواعد البوابة وإذا كان النص يحتوي على خطأ ، معلومات غير صحيحة ، تريد اصلاحها ، أو حتى اردت ان تغير مضمون الحساب ، يرجى الاتصال بنا. اتصل بنا..

 
load menu